ميديا

تلك هي نجاحات الموسم... وإخفاقاته
نادين كنعان | زكية الديراني | وسام كنعان

لا شك في أنّ الموسم الرمضاني لعام 2017 كان الأفقر بالنسبة إلى الدراما السورية. لعلّها بلغت القعر، وبذلك، نأمل أن نشهد استفاقة أو ربما انتفاضة بين صنّاعها والقائمين عليها في رمضان 2018. في المقابل، تألّقت المحروسة بأعمال متنوّعة وغنية بدءاً من «حلاوة الدنيا» إلى «واحة الغروب» الذي خصصنا له ملفاً قبل أيام (23/6/2017).

العدد ٣٢١٠
«قناديل العشّاق»... «ملحمة» ناقصة
وسام كنعان

سيرين عبد النور في مشهد من العمل

جرّب المسلسل تقديم قصّة حب شامية هادئة، تنأى بنفسها عن الصورة التقليدية المعروفة عن قصص الحب. لكنّ المشاهد الملول أصلاً لن يجلد نفسه بفلاشباكات باردة رتيبة، وتمهيد أطول من أحداث الحكاية نفسها

البروباغندا التي أثارها مسلسل «قناديل العشاق» (خلدون قتلان ــ سيف الدين السبيعي ـ إنتاج «سما الفن» - «الجديد»، «سما»، «حواس»، «روتانا خليجية») والبلبلة التي رافقت دخول بطلته سيرين عبد النور إلى سوريا، جعلتنا نعتقد بأننا سنشاهد ملحمة عاطفية استمات فريقها لإدخال نجمتها إلى سوريا، لأنها لا تعوّض وليس لها بديل، بعدما فقد العمل بطله الأساسي قيس الشيخ نجيب بسبب عدم منحه إذناً نقابياً للشغل في الشام.

العدد ٣٢٠٩
قناة الجديد «شافت بقلبها»
نانسي رزوق

«شوف بقلبك» عنوان مبادرة إنسانية غير مسبوقة في نشرة إخبارية، قررت قناة «الجديد»، إطلاقها في نشرتها المسائية مع بداية شهر رمضان. و«لأن الناس لبعضها»، فتح فريق عمل القناة كوّة نور عبر الشاشة الصغيرة. بعيداً عن روتين الحياة السياسية وملفات الفساد وسباق «الرايتينغ»، خصصت «الجديد» على مدى ثلاثين يوماً، فسحة متواضعة لعشرات الحالات الانسانية التي لا تجد آذاناً صاغية.

العدد ٣٢٠٩
نصّاب اسرائيلي يلغي فلسطين... وكتابه يضرب المبيعات

نشرت صحيفة «هآرتس» الصهيونية أمس مقالاً تتباهى به بتصدر كتاب «تاريخ الشعب الفلسطيني من العصور القديمة الى العصر الحديث» قائمة الأكثر مبيعاً (8 دولارات).

العدد ٣٢٠٨
فايسبوك و«واتسآب» على رأس مصادر الأخبار

أصبح تطبيق «واتسآب» واحدة من أكثر الوسائل السائدة للإطلاع على الأخبار ومناقشتها، وفقاً لما توصلت إليه دراسة جديدة أعدّها أخيراً «معهد رويترز لدراسة الصحافة». غير أنّ درجة استخدام تطبيق المراسلات الفورية هذا يبدو متبايناً بدرجة كبيرة بين الدول.

العدد ٣٢٠٨