رأس الناقورة: قطار الانكليز لا يزال على سكّة العدو!