انتخابات 2018


نصرالله: الحلفاء والأصدقاء مدعوون إلى التواضع والتنازل والتفاهم (هيثم الموسوي)

أعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، أمس، نيّة حزب الله شنّ حربٍ على الفساد عبر تشكيل إطار تنظيمي يشرف عليه شخصيّاً، في إطار إعلانه برنامج الحزب للانتخابات النيابية المقبلة

حدّد الأمين العام لحزب الله السّيد حسن نصرالله، مساء أمس، البرنامج الانتخابي للحزب، في الانتخابات النيابية المقبلة، واضعاً نصب عينيه مواجهة الفساد المستشري في البلاد. من هنا، انطلق نصرالله عبر الشاشة، ليعلن نيّته الإشراف شخصيّاً على إطار تنظيمي ينوي حزب الله تشكيله، بعد الانتخابات، لمكافحة الفساد والهدر في لبنان.

العدد ٣٤٢٦

917 مرشحاً

مع انتهاء المهلة الرسمية لسحب الترشيحات منتصف ليل أمس، أقفلت سجلات وزارة الداخلية على انسحاب 58 مرشّحاً وإلغاء ترشيح واحد، من أصل 976 ترشّحواً قبل أسبوعين. وبذلك يكون عدد المرشّحين المستمرين في خوض الاستحقاق الانتخابي 917 مرشّحاً.

العدد ٣٤٢٦

ريفي اعتقد للحظة أنه قادر على وراثة الحريري (مروان طحطح)

يصحّ القول في ظاهرة اللواء أشرف ريفي أنها استثنائية، ليس نسبة إلى طموحاته المترامية الأطراف، بل لأنها التشقق الأبرز في النصاب السياسي للظاهرة الحريرية في مرحلة الحريري الابن. حلُم وزير العدل السابق بأن يكون بديلاً لرئيسه سعد الحريري، آخذ بالتبدد، وهو بالكاد يستطيع تأليف لائحة انتخابية في مسقط رأسه

يُحاوِل أشرف ريفي التنفس تحت الماء. يسبَح الرجل في بحر الانتخابات ولا يتمكن من الوصول إلى طوق النجاة. زيارة الرئيس سعد الحريري الأخيرة للسعودية لم تكن في الحسبان. وبعد أن كان الوزير السابق يطمَح إلى تشكيل لوائح من أقصى الجنوب إلى أقصى الشمال، مروراً بالجبل والعاصمة والبقاع، وجَد نفسه محاصراً أو محصوراً في عاصمة الشمال.

العدد ٣٤٢٦

كل اللوائح عينها على المقعد الكاثوليكي (هيثم الموسوي)

نضجت التحالفات في زحلة، واكتملت اللوائح، بانتظار حسم بعض الأسماء العالقة. العقدة الأساس في حسم اسم المرشح عن المقعد الأرمني على لائحة المستقبل والتيار الحر. أي احتمال، ولو ضئيلاً، لابتعاد الطاشناق عن اللائحة يعطي الأمل للوائح الأخرى. لكن مصادر المستقبل والطاشناق تطمئن إلى أن الاتفاق منجز، والمرشح الأرمني في زحلة سيكون في كتلة المستقبل

كان يفترض بتيار المستقبل والتيار الوطني الحر أن يعلنا لائحتهما في دائرة زحلة، اليوم، إلا أن عدم حسم اسم المرشح الأرمني حوّل المهرجان الانتخابي إلى «فطور عمل» بين مرشحي تيار المستقبل والتيار الوطني الحر وماكينتي التيارين الانتخابيتين، حيث يفترض أن تحسم التحضيرات للمهرجان الانتخابي الذي أرجئ إلى يوم غد.

العدد ٣٤٢٦

الجماعة تقطع شوطاً مع إرسلان والتيار في الشوف وعاليه (هيثم الموسوي)

بين التيار الوطني الحر والجماعة الإسلامية رحلة سياسية محددة الاتجاه، تقودهما معاً إلى المحطة الانتخابية في السادس من أيار... في دوائر محددة وعلى أساس عناوين فضفاضة، ومن بعدها، يفترقان

حتى ليل أمس، بقي مصير ترشيح وسيم علوان، مرشح الجماعة الإسلامية عن المقعد السني في دائرة الشمال الثانية (طرابلس والمنية والضنية) معلقاً. الأخذ والرد في أمر هذا الترشيح مرتبط بإعلان كوادر في الجماعة في الشمال قبل يومين أن قيادتهم قررت سحب ترشيح علوان بعد فشل التحالف الانتخابي الجدي مع أي من القوى المعنية في هذه الدائرة.

العدد ٣٤٢٦

ترك الصحافة كي يمسي تقاطع الحلفاء والخصوم (دالاتي ونهرا)

منذ زاد قانون الانتخاب عام 1992 عدد النواب من 108 الى 128، ووزّع المقاعد العشرة مناصفة بين المسيحيين والمسلمين، شاع قولٌ ما لبث ان تأكد: سُميّت كل من المقاعد المحدثة باسم المذهب الذي مُنح اياها، الا مقعد طرابلس. هو مقعد جان عبيد

حلّ جان عبيد في مقعد طرابلس في انتخابات 1992 و1996 و2000، قبل ان يعزف في انتخابات 2005 على اثر اغتيال رفيق الحريري. ترشح منفرداً في انتخابات 2009 وخسر. بداية، كان من بين 40 آخرين عُيّنوا نواباً عام 1991 لملء شغور في البرلمان وتحقيق المناصفة في المقاعد، فاضحى نائب الشوف في مقعد كميل شمعون.

العدد ٣٤٢٦

اختيار «إدي» شكَّل صدمة إيجابية للشباب العوني (الأخبار)

في حالة الناشط العوني الشاب إدغار معلوف، كانت الانتخابات الحزبية هي السلم الذي أوصله إلى لائحة التيار الوطني الحر في المتن الشمالي. رغم ذلك، هناك من يصر على وضع «إدي» في مصاف الورثة. يحمل اسم عمه الجنرال إدغار معلوف، ويترشح للمقعد الكاثوليكي في المتن الذي يشغله عمه منذ 2005.

العدد ٣٤٢٦

لقاءات مشتركة مع الماكينات الانتخابية لحركة أمل بهدف تنسيق الخطوات (مروان بو حيدر)

لو أدرك الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري ما خلفته عبارته الشهيرة «الفوز بمقعد جميل السيد يساوي 127 نائباً» من تجييش على مستوى أهالي بعلبك ــ الهرمل لما كان قالها. أفصح الحريري عن استراتيجية فريقه. المطلوب كسر حزب الله في بيئته، أي الفوز بمقعد شيعي في دائرة البقاع الشمالي

يتصرف حزب الله في البقاع الشمالي على أساس أنه على موعد مع مواجهة انتخابية بنكهة سياسية، لا مثيل لها، بالمقارنة مع باقي الدوائر. هذه النكهة يختلط فيها المحلي بالإقليمي والدولي، من دون أن يعني ذلك القفز إلى خطاب التخوين لمن يخاصم الحزب في هذه الدائرة أو تلك.

العدد ٣٤٢٦

يبدو التحالف مع القومي نوعاً من الانفصام السياسي الذي تعاني منه غالبية الأحزاب في ظل النسبية (مروان طحطح)

في المتن الشمالي، لائحة التيار الوطني الحر باتت مكتملة بانتظار إعلانها رسمياً. والاستراتيجية المعتمدة في هذا القضاء لا تختلف عن جارتها كسروان ــ جبيل، حيث جرّد التيار لوائح الخصوم من «المستقلين» الذين يبرعون في مجال الخدمات الفردية لخلخلة أعمدتها. لكن يبدو واضحاً أيضاً أن الأسس التي قام عليها شعار «التغيير والإصلاح» انتفت خلال التأليف بشكل كامل

كما في كسروان ــ جبيل، كذلك في المتن الشمالي. يسير التيار الوطني الحر وفق استراتيجية انتخابية واضحة المعالم تقوم على الأرقام. في المرحلة الأولى، أجرت الماكينة الانتخابية دراسات دقيقة حول نسبة الناخبين التي يمكن التيار أن يحصل عليها بنفسه. وعلى هذا الأساس جرى ترشيح الحزبيين؛ مرشح لكل مقعد مضمون حتى لا تتشتت الأصوات وتضيع المقاعد.

العدد ٣٤٢٦

قضاة لجريصاتي: لا تهزّو واقف عشوار (هيثم الموسوي)

«وِلْعِتْ» بين مجلس القضاء الأعلى ووزير العدل سليم جريصاتي أمس. الجسمُ الذي يعمل بصمت لكونه محكوماً بـ«موجِب التحفّظ»، فلا يردّ ولا يساجل إعلامياً، طفح الكيل معه. وزير العدل تجاوز الحدود في رسالة مُعلَنة مفاجِئة إلى القاضي جان فهد، فردّ مجلس القضاء بشدّة. القضاة لم ينتفضوا لأن الوزير خاطبهم بلغة غير مقبولة منهم وحسب. ثمة كباش على الصلاحيات بين المجلس والوزير عنوانه تعديل المادة الخامسة من قانون القضاء العدلي التي تمنح الوزير صلاحيات واسعة للتدخل في عمل مجلس القضاء. والأهم، ربما، أن الحكومة وضعت نصب أعينها، مرة جديدة، بعض «الامتيازات» المالية التي يحظون بها

«طفح الكيل». عبارة قد تكون الوحيدة على لسان كل قاضٍ تسأله عمّا يجري بين مجلس القضاء ووزير العدل سليم جريصاتي، بعدما انفجر الخلاف في العلن أمس. لقد نشر جريصاتي رسالة «نمّر» فيها على مجلس القضاء، بعدما انتقد «اعتكاف بعض قضاة لبنان عن أداء رسالة العدالة السامية»، بقوله إنّ ذلك «يحمل أكثر من دلالة، قد يكون أقلّها عدم انتظام العلاقة بين قضاة لبنان ومجلس القضاء الأعلى».

العدد ٣٤٢٦

يُمكن مجلس النوّاب تدارك الأمر بإجراء تعديل قانوني في مادّة واحدة (هيثم الموسوي)

هل هو «أرنب انتخابي» جرى إخراجه اليوم لإسقاط حقّ المغتربين في الاقتراع؟ أمّ أنّه مجرّد خطأ تقني، في القانون، استفاق عليه أحد النواب الآن؟ لا مكان لحُسن الظنّ مع ساسة بلادنا. النصّ الآتي يسبّب «طوشة» في الرأس، لكنّ هذه الأشياء تحصل، هنا دائماً تحصل

رمى النائب أنطوان زهرا، أمس، قنبلة انتخابيّة مِن مجلس النوّاب. رماها، لكنها لم تنفجر بعد. ستنفجر قريباً على الأرجح. بالتأكيد، لن يعترض النائب القوّاتي على هذه الاستعارات «الحربجيّة». المُهم، جاء في تصريحه: «أحذّر مِن الطعن في الانتخابات النيابيّة وإبطال نتائجها ما لم يتم تصحيح خطأ مادي يتعلّق باقتراع المغتربين».
ما هو هذا الخطأ؟ يشرح زهرا: «تنص المادة 125 (مِن قانون الانتخاب الجديد) على أنّه «يُلغى كلّ نص آخر إلا في ما يختص بالانتخابات الفرعيّة والوفاة والاستقالة و(الانتخابات) الاختياريّة والبلديّة، فتُجرى وفقاً للقانون السابق».

العدد ٣٤٢٥

الدائرة الثالثة شمالاً... ساحة الاستحقاق الرئاسي للقوات والتيار والمردة (مروان طحطح)

خريطة التحالفات بين تيار «المستقبل» و«القوات» اللبنانية باتت واضحة، وكذلك توضحت صورة الاتفاق السياسي بينهما. وكلا الطرفين ينتظران 7 أيار، ليُبنى عل الشيء مقتضاه، فهل يمكن رئيسَ الحكومة أن يتخطى القوات حكومياً كما تخطاها نيابياً؟

توقف التفاوض الانتخابي بين تيار المستقبل والقوات اللبنانية في الساعات الأخيرة، ليقفل الباب على تفاهم انتخابي ثنائي يشمل بالحدّ الأقصى دائرتي عكار والبقاع الشمالي، وتفاهم ثلاثي مع الحزب التقدمي الاشتراكي في بعبدا والشوف ـ عاليه.

العدد ٣٤٢٥

عبثاً حاول حزب الطاشناق تشكيل لائحة ائتلافية بينه وبين النائب ميشال المر والتيار الوطني الحر، إلا أن لعنة الصوت التفضيلي تغلبت على شراكة امتدت لأكثر من خمسة عقود، فخلصت الصورة المتنية بتحالف ثنائي بين الطاشناق والتيار. حلف ينسحب على بيروت الأولى، على أن يصبّ الطاشناق أصواته في زحلة وبيروت الثانية وطرابلس في صناديق التيار الأزرق

لم يذق أحد مُرّ القانون الانتخابي النسبي مثل حزب الطاشناق. يبدو الأمر أشبه بطلاق قسري بعد 55 عاماً من الشراكة في كل شاردة وواردة مع النائب ميشال المر.
للمرة الأولى، يخوض الطاشناق الانتخابات النيابية، ليس يداً بيد مع ميشال المر، حتى من دون أن تتاح للحزب الأرمني العريق فرصة رفد «أبو الياس» بالأصوات الأرمنية، حتى لو كان على لائحة منافسة كما حصل في عام 2009.

العدد ٣٤٢٥

الضاهر كان أول من بايع بهاء الحريري بعد استقالة سعد من الرياض (هيثم الموسوي)

موسم المفاجآت الذي توعّد به اللواء أشرف ريفي خصومه، أطلّ من عنده، لكن هذه المرة قبل أن تصدر نتائج الانتخابات النيابية. خالد الضاهر برفقة نجله ضيفان عزيزان على قلب سعد الحريري، ومواقع التواصل تشتعل في عكار أسئلة وسخرية!

يمتلِك خالد الضاهر قُدرة كبيرة على تبنّي موقِف ومن ثم الانقلاب عليه، وموهبة ــ قلّ نظيرها ــ في سرعة الانتقال من جلباب سياسيّ إلى آخر. فنائب الأمّة، الذي تربّى في مِحراب الحقبة السياسية ــ الأمنية السورية، أدرك مؤخراً أن القطار قد فاته. هو السياسي المُتناقض حتى مع نفسه من دون أن يرف جفنه.

العدد ٣٤٢٥

مع انقضاء مهلة سحب الترشيحات منتصف ليل اليوم، تتضح أكثر فأكثر معالم المعركة الانتخابية في بعلبك ــ الهرمل، الدائرة الوحيدة في لبنان التي ستشهد معركة سياسية بامتياز بين فريقي 8 و14 آذار، لا سيما بعد إبرام تحالف المستقبل والقوات

من المقرر أن تعلن قبل السادس والعشرين من آذار الحالي "لائحة الكرامة والإنماء"، وهي عبارة عن تحالف القوات اللبنانية وتيار المستقبل ويحيى شمص في بعلبك ــ الهرمل. اللائحة التي سيصار الى تسجيلها رسمياً يوم غد في وزارة الداخلية، تضم الى شمص كلاً من غالب ياغي، محمد سليمان (غير محسوم بعد)، محمد حمية، بالإضافة الى مقعدين إضافيين لم يحسم أمرهما بعد (شيعة)، حسين صلح وبكر الحجيري (سنّة)، طوني حبشي (ماروني، قوات) والعميد سليم كلاس (كاثوليكي، قوات).

العدد ٣٤٢٥
لَقِّم المحتوى